اقتصاد

“مصرف أبوظبي الإسلامي” يسلط الضوء على دور التمويل الإسلامي في تحقيق الحياد المناخي والتنمية المستدامة في مؤتمر الأطراف COP28

يستضيف جلسات حوارية على مدار يومين لمناقشة موضوعات مهمة حول التحول إلى الحياد المناخي والتمويل المستدام بمشاركة قادة القطاع المالي

أبوظبي :جلف تك نيوز

يعتزم “مصرف أبوظبي الإسلامي”، مجموعة الخدمات المالية الإسلامية الرائدة، استضافة جلستين حواريتين في مؤتمر الأطراف COP28 على مدار يومي 3 و5 ديسمبر. وتجمع الجلستان قادة بارزين من القطاع المالي لمناقشة كيفية تعزيز الدور الاستراتيجي لقطاع التمويل الإسلامي في دفع جهود التحول إلى الحياد المناخي.

وسيجمع المصرف متحدثين بارزين من قادة القطاع لتسليط الضوء على مجموعة من أبرز المواضيع الملحة بمن فيهم جيمس كاميرون الذي سيقدم الكلمة الرئيسية في فعاليات الجلسة الأولى التي تعقد بتاريخ 3 ديسمبر في مركز المناخ. وتضم الجلسة نفسها أيضاً نخبة من القادة من مثل مصطفى عادل من مجموعة بورصة لندن، وكريستيان كونز، من مركز دبي المالي العالمي، والدكتور محمد داماك من “وكالة ستاندرد آند بورز”، وسهيل زبيري من “مجموعة عمل

التمويل المستدام في دبي” للتمويل الإسلامي، ورافي هانيف من “جمعية بناء ماليزيا المحدودة”، ولميا حريز، رئيس قسم التواصل والحوكمة البيئة والاجتماعية والمؤسسية في مصرف أبوظبي الإسلامي. وستركز مناقشات الجلسة الأولى على موضوع “سبل الاستفادة من التمويل الإسلامي لتحقيق الحياد المناخي”، وستتناول هذه الجلسة كيف يمكن

لقطاع التمويل الإسلامي أن يساهم بشكل استراتيجي في التحول إلى الحياد المناخي وتوسيع حضوره في السوق.

وتقام يوم 5 ديسمبر، الجلسة الحوارية الثانية، تحت عنوان “تمكين المجتمع من خلال المرونة المالية”، سيتواجد في  الجلسة صاحب الكلمة الرئيسية إدريان هييز، الناشط البيئي المعروف، ونخبة من قادة القطاع  مثل عمر شيخ من “مبادرة التمويل الأخلاقي العالمية” و نافين رازا  “بنك اتش اس بي سي” الشرق الأوسط المحدود، و عبدالله بيلاتيك من “المجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية” و محمد عبدالباري، الرئيس المالي لمجموعة مصرف أبوظبي الإسلامي لمناقشة سبل تعزيز المرونة المجتمعية من خلال التمكين المالي.

اقرا ايضا…..“مصرف أبوظبي الإسلامي” يعلن رعايته لمؤتمر الأطراف COP28 كشريك داعم للمسار  

تعليقاً على جهود المصرف في دفع أجندة الاستدامة، “صرحت لميا حريز”، رئيس قسم التواصل والحوكمة البيئة والاجتماعية والمؤسسية في مصرف أبوظبي الإسلامي:

“يقوم قطاع التمويل بدور مهم في معالجة قضايا تغير المناخ، ونفخر في مصرف أبوظبي الإسلامي باستضافة مناقشات هادفة ستناقش بعمق موضوعات مهمة تخص دور قطاع التمويل. من دون أدنى شك، نحن نعنى بتسليط الضوء على الروابط القوية المشتركة بين قطاع التمويل الإسلامي

والتمويل الأخضر. ولذا، يواصل المصرف استكشاف الفرص المتاحة لحشد رؤوس الأموال لتمويل المشاريع الخضراء. وبالمثل، فإن مفهوم التمويل المستدام والتنمية الاجتماعية الشاملة، هو مفهوم متأصل في جوهر التمويل الإسلامي. ولطالما كان المصرف داعمًا للمشاريع والمبادرات التي تساهم بشكل إيجابي في تحسين المجتمعات التي يخدمها.

ونأمل أن تؤدي هذه المناقشات إلى زيادة الوعي بشأن الدور الذي تلعبه المؤسسات المالية الإسلامية في التحول إلى المستقبل المستدام.”

وفيما تستعد المنطقة لتسريع العمل المناخي، يفخر مصرف أبوظبي الإسلامي بكونه في طليعة هذه الجهود باعتباره شريكًا داعماً للمسار في مؤتمر الأطراف (COP28)، فإلى جانب استضافته للجلستين الحواريتين، سيشارك المصرف في سلسلة من مبادرات القيادة الفكرية المستقبلية التي ستتمحور حول التمويل المستدام والانتقال إلى الحياد المناخي.

حملات علاقات عامة ونشر صحفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى