اقتصاد

الدورة الثانية من “أسيت أبوظبي” في أسبوع أبوظبي المالي تناقش المشهد الاستثماري سريع التغير في أبوظبي

متحدثاً في مؤتمر “آسيت ابوظبي” أشاد المستثمر راي داليو بالنهضة الاقتصادية التي تشهدها اقتصادات الصقر لدول منطقة مجلس التعاون الخليجي.

أبوظبي: متابعة جلف تك نيوز

قبيل انعقاد مؤتمر كوب 28 وخلال الجلسة الخاصة بعنوان “صعود اقتصاد الصقر”، دعا قادة اقتصاديون بارزون مثل الدكتور ناصر السعيدي إلى إنشاء “بنك المناخ”.

أكد فادي غندور، الرئيس التنفيذي لشركة ومضة كابيتال، على أهمية الدفع نحو تعزيز استثمارات  صناديق الثروة السيادية في مشاريع البنية التحتية والتكنولوجيا الرئيسية لتسريع نمو اقتصادات الصقر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

شهد أسبوع أبوظبي المالي مؤتمره الرئيسي التالي اليوم، حيث استضاف دورة العام 2023 من مؤتمر “أسيت أبوظبي”، بمشاركة نخبة من قادة سوق الاستثمار، الذين اجتمعوا في أسبوع أبوظبي المالي لتحليل استراتيجيات الاستثمار المتطورة لصناديق التحوط، وشركات الأسهم الخاصة، وعمالقة رأس المال الاستثماري والمكاتب العائلية على

مستوى الأسواق العالمية، علاوة على استكشاف العوائد من فئات الأصول المتطورة ومختلف مجالات الاستثمار، بالإضافة إلى الاستجابة لضغوط التضخم، ومتابعة مستقبل وآفاق الاقتصادات الإقليمية والعالمية في ظل فترة التحولات الحالية.

وشارك في دورة العام 2023 من مؤتمر “أسيت أبوظبي” التي تم تنظيمها بالتعاون مع الشركاء الرئيسيين، “مبادلة” و”بي تي جي باكتوال”، مجموعة من أقوى قادة الأسواق الخاصة العالمية، حيث استضافت الألاف من كبار المستثمرين

من أكثر من 100 دولة، من قطاعات الاستثمار والمالية الذين يديرون مجتمعين أصولاً تقدر قيمتها الاجمالية بنحو 30 تريليون دولار أمريكي. وتضمنت قائمة أبرز المؤسسات الاستثمارية المالية التي حضرت المؤتمر كل من  “مورغن ستانلي”، “بي أن واي ميلون”، “غولدمان ساكس”، “بريفان هاورد” و”فرانكلين تامبلتون”.

وانطلقت فعاليات مؤتمر “أسيت أبوظبي” بجلسة افتتاحية خاصة ترأسها روشير شارما، رئيس مجلس إدارة “روكفلر إنترناشيونال”، والذي قدم تحليلًا للمؤاشرات السياسية والاقتصادية والتقنية والاجتماعية الرئيسية التي تشكّل مستقبل

الدول. كما تحدثت جيني جونسون، الرئيسة والمديرة التنفيذية لـ “فرانكلين تمبلتون” عن مبادئ إدارة الثروات، حيث تناولت بعمق مزايا وفوائد التقنيات وانعكاسها على الفئات المتزايدة من الأصول والاستثمار المستدام، وقدمت شرحًا واقعيًا للمتغيرات التي تشهدها الأسواق العالمية.

مفهوم “اقتصاد الصقر

وفي ذات السياق، حظى مفهوم “اقتصاد الصقر” الصاعد باهتمام كبير كمحور رئيسي لمؤتمر “أسيت أبوظبي” وأسبوع أبوظبي المالي، حيث ناقش الحضور، محركات النمو المستمر في دولة الإمارات والاقتصادات الإقليمية الأخرى، وسلّطوا

الضوء على الخطط والسياسات والجهود الحكومية لتحقيق الرؤى الاقتصادية طويلة المدى. كما ناقش المؤتمر بشكل

مستفيض الموضوع الرئيسي  لأسبوع أبوظبي المالي 2023 وهو “الاستثمار في عصر التحولات”، وكيفية قيام التحولات النقدية والطاقة بتحديد مختلف توجهات المنظومات الاقتصادية.

اقرا ايضا……تحت رعاية سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان انطلاق فعاليات أسبوع أبوظبي المالي بـحفل كبير يحتفي بمفهوم “اقتصاد الصقر” وإطلاق منتدى أبوظبي الاقتصادي

وتضمنت الجلسات الرئيسية لمؤتمر “أسيت أبوظبي” أيضًا حوارات متعمقة حول “مفاتيح إدارة الأموال والمخاطر” تحدث فيها كل من بين جورج أوزبورن، المستشار السابق للمملكة المتحدة وألان هوارد مؤسس “بريفان هوارد”، كما أقيمت جلسة حوارية خاصة ركزت على “التوقعات حتى العام 2030” شارك فيها كل من، رئيسة بورصة هونج كونج ورؤساء تنفيذيين من “جولدمان ساكس” و”سيركل” و”تيكيهاو كابيتال”.

تحت رعاية سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان انطلاق فعاليات أسبوع أبوظبي المالي بـحفل كبير يحتفي بمفهوم “اقتصاد الصقر” وإطلاق منتدى أبوظبي الاقتصادي

وقال سالم الدرعي، الرئيس التنفيذي لسلطة سوق أبوظبي العالمي:

“يعد سوق أبوظبي العالمي اليوم، مقرًا  لمجموعة عالمية من مدراء الأصول، ويواصل أسبوع أبوظبي المالي تقديم منصته المحورية لهم من خلال مؤتمر “أسيت أبوظبي” الذي جمعهم معًا لتبادل الأفكار ورسم مسارات عالم الاستثمار دائم التطور. ولا توفر دورة العام 2023 من مؤتمر “أسيت أبوظبي” فرصة فريدة لتحليل المشهد الاستثماري سريع

التغير وحسب، بل تستعرض أيضًا ملامح الحقبة القادمة من الأصول الرقمية، وتوفر إرشادات قيّمة حول آفاق الاقتصادات الإقليمية والعالمية خلال فترة التحولات. ومن خلال مشاركة نخبة من قادة الأسواق الخاصة العالمية وكبار

المستثمرين الذين يمثلون مجتمعين أصولًا تحت الإدارة تبلغ قيمتها الاجمالية 30 تريليون دولار أمريكي، فإن مؤتمر

“أسيت أبوظبي” يجسد فعليًا التزام سوق أبوظبي العالمي بتعزيز التعاون والابتكار في القطاع المالي.”

وشهد مؤتمر “أسيت أبوظبي” حدثاً مهماً تمثل بالإعلان عن إطلاق منصة “نمو” الرقمية لتمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة التي طورها سوق أبوظبي العالمي بالتعاون مع  قائمة  من الشركاء الممولين الذين يقدمون الائتمان للشركات الصغيرة والمتوسطة عبر هذه المنصة وهم كل من بنك رأس الخيمة الوطني، والبنك التجاري الدولي، وبنك المارية،  و”كريديبل اكس”. وقد تم تصميم هذه المنصة  لتبسيط عملية طلب القروض وتقييم الائتمان، لتسهيل تمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة.

وشهد اليوم الثاني لأسبوع ابوظبي المالي كإعلان عدد من  الشركات الرائدة في مجال إدارة الأصول

عن عدد من التطورات  في نشاطها في سوق أبوظبي العالمي والمنطقة. حيث أعلنت “هايكاب جروب ، شركة إدارة الأصول ذات الانبعاثات الصفرية في المملكة المتحدة والتي تركز في صميم أعمالها على الهيدروجين النظيف، عن افتتاح مكتب لها في سوق أبوظبي العالمي لدعم توسعها الاستراتيجي في أنحاء المنطقة. كذلك، أعلنت  شركة “أم 2”

M2 عن حصولها على تصريح من سلطة تنظيم الخدمات المالية في سوق أبوظبي العالمي  كشركة مرخصة بالكامل لتقديم خدمات التداول متعددة الأطراف (MTF) وخدمات الحفظ الأمين، ما سيتيح للشركة تقديم خدماتها للمقيمين والعملاء المؤسستين دولة الإمارات العربية المتحدة عبر منصة”أم 2″   M2.

وقد أصبحت أبوظبي الوجهة المفضلة لشركات ومؤسسات إدارة الأصول والصناديق العالمية، حيث تزايدت أعدادها بشكل كبير خلال السنوات القليلة الماضية. ويشهد سوق أبوظبي العالمي أيضًا نموًا ملحوظًا في قطاع إدارة الأصول

مع وجود أسماء عالمية في المركز المالي الدولي انعكس نمواً بنسبة 52% في حجم الأصول تحت الإدارة في الربع الثالث من العام الجاري، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وبالتوازي مع المواضيع الرئيسية والمحادثات الاستراتيجية التي تم تناولها خلال الجلسات الحوارية في “أسيت أبوظبي”، استضاف المؤتمر أيضًا حدثين خاصين آخرين، وهما المؤتمر الدولي لمكاتب العائلات 2023 بالشراكة مع غرفة أبوظبي وصندوق أبوظبي للاكتتاب وجمعية مكاتب العائلة الإماراتية، بالإضافة إلى منتدى التحول وإعادة الهيكلة والإعسار 2023.

وسلّط المؤتمر الدولي لمكاتب العائلات الضوء على القيمة التي تقدمها أبوظبي باعتبارها قوة مالية ومدينة عالمية المستوى توفر وجهة رائعة للعيش للجميع من ثقافات وخلفيات متنوعة، ما يجعلها وجهة مثالية للشركات العائلية. كما سلّط المؤتمر الضوء على الآفاق والتوقعات والتحديات التي تواجه قطاع المكاتب العائلية العالمية، والتي تقدر قيمتها

بنحو 500 مليار دولار أمريكي. وحظي الحضور بفرصة تبادل أطراف الأحاديث الودية مع أحد أقوى رجال الأعمال وأكثرهم تأثيرًا في العالم العربي وهو رجل الأعمال الإماراتي مشعل كانو، رئيس مجلس إدارة مجموعة كانو، الذي شارك

الجمهور رحلته في تنمية المجموعة من العمل في مجال التجارة والشحن بشكل أساسي وتطورها إلى مجموعة متنوعة الأنشطة. كما شارك في جلسات أخرى عقدت خلال المؤتمر، أسماء عالمية شهيرة، من بينها دوق روكسبورج، الكابتن تشارلز روبرت جورج إينيس كير، وكريستيان أنجيرماير، وبول ديسمارايس الثالث.

واستكشف المؤتمر الدولي لمكاتب العائلات 2023 سلسلة من المواضيع من بينها، توقعات الديون العالمية، ومستقبل الأصول المتعثرة، وعوامل وأساليب الاستثمار في مختلف المجالات والفرص، والتدفق المتزايد لرأس المال من الغرب إلى الشرق. كما ناقش المنتدى، التحديات والفرص التي تنتظر إعادة هيكلة المهنيين وسط موجات اقتصادية من عدم اليقين وأطر تنظيمية متطورة.

حملات علاقات عامة ونشر صحفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى