اتصالات وتكنولوجيا

مايكروسوفت تدفع نظام Windows 11 لدعم شرائح Arm وAI لتنفيذ مهام الذكاء الإصطناعي #Build 2024

جمال علم الدين

كشفت مايكروسوفت عن الإصدار الجديد من نظام تشغيل Windows 11 الذي يرتكز على بناء جديد ويهدف لدعم Arm وشرائح AI في الجيل الجديد من أجهزة “Copilot + AI PC”.

إستعرضت مايكروسوفت خلال فعاليات مؤتمر Build 2024 الجيل الجديد من أجهزة الحاسب المقدمة من شركاء مايكروسوفت والتي تأتي بعلامة “Copilot + AI PC” التجارية وترتكز على شرائح Arm مع شريحة المعالجة العصبية الجديدة NPU.

ويستهدف هذا الجيل من الأجهزة بشكل رئيسي تنفيذ مهام الذكاء الإصطناعي الجديدة والتي تتكامل مع نظام تشغيل Windows 11 الجديد من الشركة والذي يدعم بشكل رئيسي رؤية مايكروسوفت في تقنية الذكاء الإصطناعي.

ويرتكز هذا الإصدار من نظام Windows 11 على نواة رئيسية جديدة، ومترجم، ونظام “Prism” جديد للمحاكاة، ودعم تشغيل تطبيقات x86 وx64 السابقة.

ولقد شهد نظام “Windows on Arm” العديد من التحسينات خلال السنوات الأخيرة، كما أصبح نظام المحاكاة مجهز للعمل في Surface Pro 9 5G.

وتؤكد مايكروسوفت على إعادة صياغة نظام Windows 11 من جديد لتحقيق الإستفادة من إمكانيات شرائح Arm في المهام المكثفة لتقنية الذكاء الإصطناعي.

كما يأتي النظام بنموذج جديد لمحرك الحوسبة لدعم التعرف على محركات المعالجة العصبية بنفس الآلية التي يعمل بها نظام ويندوز مع المعالجات وكروت الشاشة، أيضاً يأتي هذا الإصدار بواجهات برمجية لتقنية الذكاء الإصطناعي مدمجة مباشرة في النظام.

ويمكن لهذا الإصدار أن يدعم المطوريين لتحقيق الإستفادة من إمكانيات شرائح Arm في إستكشاف قدرات الذكاء الإصطناعي بسلاسة أكبر.

أقرأ ايضا : ميزات في “ويندوز 11” قتلتها “مايكروسوفت” في 2023

أيضاً تدعم شرائح (NPU) في أجهزة Copilot Plus المميزة بمعالج Snapdragon X Elite، تشغيل أكثر من 40 تريليون عملية في الثانية في مهام الذكاء الإصطناعي، أي 4 أضعاف الأجهزة السابقة المميزة بتقنية الذكاء الإصطناعي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى